علاج التهاب المهبل بالثوم الحقائق والخرافات , هل تعالج التهابات المهبل بالثوم

تعانى السيدات و خاصة المتزوجات من الام و التهاب المهبل و يسألون هل تعالج بالثوم ام لا

 

المهبل هو القناة الموجوده فالثدييات الأنثويه و هي جزء من الأعضاء التناسلية

 

الأنثوية،

 


والتى يحدث من خلالها الجماع و استقبال الحيوانات المنوية،

 


وهي جزء

 

من قناة الولاده اثناء عملية الولادة،

 


كما تتم من خلالها عملية طرح منتجات الحيض

 

عند النساء،

 


ويبلغ طول المهبل عند النساء حوالى تسعه سم فالمتوسط،

 


ويقع

 

المهبل امام المستقيم و خلف المثانة،

 


وتتصل المنطقة العليا من المهبل بعنق الرحم

 

،

 


وتكون القناة المهبليه ضيقه فالأطراف العلويه و السفليه منها،

 


وقد تكون منطقة

 

المهبل معرضه عديدا للالتهابات لأنها صله وصل مع الوسط الخارجي،

 


وهنالك عده نوعيات

 

وأسباب لهذه الالتهابات،

 


وسيتحدث ذلك الموضوع عن كيفية علاج التهابات المهبل.[١]

 

أنواع التهابات المهبل التهاب المهبل هو اصابة المهبل بعدوي ما ،

 


ويمكن ان يؤثر الالتهاب

 

أيضا على منطقة الفرج،

 


وهو الجزء الخارجى من الأعضاء التناسليه للمرأة،

 


وقد تسبب

 

هذه الحالة الحكه و الألم و الإفرازات المهبليه صاحبه الرائحه الكريهة،

 


لذا يجب البحث عن

 

كيفية علاج التهابات المهبل،

 


وعادة ما يصبح هنالك تغيير فتوازن البكتيريا او الخميرة

 

التى توجد عادة فالمهبل،

 


وهنالك نوعيات مختلفة من التهابات المهبل[٢]،

 


وهي على

 

الشكل الآتي:[٣] التهاب المهبل الجرثومي: و ربما ينتج نتيجة فرط نمو البكتيريا الطبيعية

 

فى المهبل،

 


وفى هذي الحالة عادة ما تكون مستويات البكتيريا المهبليه العاديه و التي

 

تسمي العصيات اللبنيه منخفضة.

 


التهاب المهبل الفطري: و التي تنتج عن الخميره او

 

المبيضات البيضاء و التي تسبب عدوي فطرية،

 


والمعروف كذلك باسم القلاع المهبلي،

 

وعادة ما توجد فطور المبيضات بكميات صغار فالقناة الهضميه و عادة ما يتم تعريفها

 

ببكتيريا الأمعاء الطبيعية.

 


داء المشعرات: و تكون هذي الحالة ناتجه عن طفيلى وحيد الخلية

 

ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي،

 


وقد تصيب المشعرات اجزاء ثانية =من الجهاز البولي

 

التناسلي،

 


بما فذلك مجري البول،

 


حيث يترك البول الجسم.

 


اسباب التهابات المهبل

 

قبل الحديث عن كيفية علاج التهابات المهبل،

 


من الضروري التعرف على الأسباب التي

 

تسبب هذي الالتهابات،

 


وتختلف الأسباب باختلاف نوع الالتهاب او العدوي التي تصيب المهبل

 

،

 


وسيتم تفصيل الأسباب تبعا لنوع الالتهاب،

 


علي الشكل الآتي: سبب التهاب المهبل

 

الجرثومى ينتج التهاب المهبل البكتيرى او الجرثومى عن كثرة نمواحد نوعيات البكتيريا الموجودة

 

بشكل طبيعي فالمهبل،

 


وفى الحالات الطبيعية يصبح عدد الجراثيم الجيده العصيات اللبنية

 

– يفوق عدد الجراثيم الضارة الجراثيم اللاهوائية-،

 


ولكن فحال كان هنالك العديد من البكتيريا

 

اللاهوائية،

 


فإنها ستؤدى الى اضطراب فالتوازن الطبيعي للكائنات الحيه الدقيقه في

 

المهبل و تسبب التهاب المهبل الجرثومي.[٤] اعراض التهابات المهبل تتوقف كيفية علاج

 

التهابات المهبل على العلامات و الأعراض التي تشعر فيها الأنثي او تخرج عليها،

 


والتى تساعد

 

أيضا فتشخيص التهاب المهبل،

 


بما فذلك نوعياته المختلفة،

 


ويمكن ان تشمل علامات

 

وأعراض التهابات المهبل بشكل عام ما يأتي:[٥] تغير فلون الإفرازات المهبليه او رائحتها

 

التى ربما تصبح كريهة،

 


او كميتها.

 


الإصابه بالحكه المهبليه او التهيج او الاحمرار.

 


نشوء الم اثناء

 

الجماع.

 


الشعور بالألم اثناء عملية التبول.

 


قد يحدث نزيف مهبلي خفيف.

 


وفى حال شملت

 

أعراض التهابات المهبل نزول افرازات مهبلية،

 


فإن شكل و كميه و رائحه هذي الإفرازات ربما يساعد

 

فى تشخيص و تحديد نوع الالتهاب،

 


لتحديد كيفية علاج التهابات المهبل الدقيقة،

 


وتكون الإفرازات

 

علي الشكل الآتي:[٥] التهاب المهبل الجرثومي: ممكن ملاحظه افرازات المهبل فحالة التهاب

 

المهبل الجرثومي،

 


حيث تكون صاحبة لون ابيض و رائحه كريهة،

 


وقد تكون هذي العلامات اكثر و ضوحا

 

بعد الجماع الجنسي.

 


التهاب المهبل الفطري: تعد الحكه الشديده من اهم ما يميز اعراض التهاب

 

المهبل الفطري،

 


ولكن ربما يتم نزول افرازات بيضاء كثيفه تشبة الجبن.

 


داء المشعرات: و تتميز

 

إفرازات داء المشعرات بأنها ذات لون اخضر او اصفر،

 


وأحيانا تكون هذي الإفرازات مزعجه بشكل

 

كبير.

 


ومن الضروري كذلك و قبل الحديث عن كيفية علاج التهابات المهبل معرفه الأعراض و العلامات

 

التى تستدعى زياره عياده الطبيب المختص،

 


فيجب على من تشكو من انزعاج غير طبيعي في

 

منطقة المهبل بالإضافه الى العلامات الآتية،

 


ان تتجة فورا لاستشاره طبيبها:[٥] اذا لاحظت رائحة

 

مهبليه كريهه او افرازات او حكه مزعجة.

 


اذا لم يسبق لها و أن تعرضت لالتهابات مهبليه من قبل،

 

إذ ممكن ان تساعد رؤية الطبيب من تحديد سبب حدوث العدوى،

 


وتساعد كذلك على تعلم كيفية

 

تحديد العلامات و الأعراض،

 


لتحديد اروع كيفية علاج التهابات المهبل.

 


اذا اصيبت بالتهابات مهبلية

 

شديده من قبل.

 


اذا كانت المرأه لديها شركاء جنسيين متعددين او شريك جديد حديثا،

 


خوفا من

 

أن تكون ربما تعرضت لانتقال عدوي من الأمراض التي تنتقل بالاتصال الجنسي،

 


اذ ان بعض الالتهابات

 

المنقوله بالاتصال الجنسي لها علامات و أعراض مشابهه لأعراض التهاب المهبل الفطرى او التهاب

 

المهبل الجرثومي.

 


اذا اتبعت الأنثي كيفية علاج التهابات المهبل باستعمال ادويه مضاده لفطور

 

الخميره المهبليه و التي تصرف بدون و صفه طبية،

 


وبقيت العلامات مستمرة.

 


اذا كانت تعانى من

 

حمي او قشعريره او الم فالحوض.

 


اسباب التهاب المهبل الفطرى و تسببة فطر المبيضات البيضاء

 

،

 


وهي الكائنات الحيه الدقيقه التي تكون بشكل طبيعي فمنطقة المهبل،

 


فيحدث اضطراب

 

توازن فو سط المهبل،

 


فيتوقف عمل البكتيريا الجيدة،

 


مما يؤدى الى فرط نمو الخميره او المبيضات

 

،

 


والذى يسبب اعراض التهابات الخميره المهبلية،

 


وهنالك عده عوامل ممكن ان تسبب التهب

 

المهبل الفطري،

 


بما فذلك:[٦] المضادات الحيوية،

 


والتى تقلل من كميه البكتيريا الجيده في

 

المهبل.

 


مرض السكرى غير المعالج.

 


ضعف الجهاز المناعي.

 


اضطراب التوازن الهرمونى بالقرب

 

من الدوره الشهرية.

 


اسباب داء المشعرات و ينتج داء المشعرات من انتقال احد الطفيليات الى

 

المهبل عن طريق ممارسه الجنس مع شخص ما يعانى من ذلك المرض عادة،

 


اذ يتم تمرير المشعرات

 

بين القضيب و المهبل،

 


ولا يهم ما اذا حصل القذف ام لا،

 


انما ممكن ان تنتقل العدوي عن طريق

 

الاتصال،

 


وعادة ما تصاب النساء بالعدوي فالفرج او المهبل او عنق الرحم او مجري البول،

 


وعادة

 

ما يصاب الرجال فيه داخل القضيب فمجري البول،

 


لكنهم ربما يصابون فيه كذلك فغده البروستاتا.

 

[٧] عوامل خطر الاصابة بالتهابات المهبل قبل معرفه كيفية علاج التهابات المهبل لا بد من الحديث

 

عن العوامل التي ربما تكثر احتماليه الإصابه بهذه الحالة المزعجة،

 


اذ ان وجود احد عوامل خطر

 

الآتيه ممكن ان يزيد نسبة الإصابه بالتهابات المهبل المختلفة،

 


وتكون هذي العوامل كالآتي:[٥]

 

الاضطرابات الهرمونية،

 


مثل التغيرات المرتبطه بالحمل او حبوب منع الحمل او انقطاع الطمث.

 

النشاط الجنسي غير الآمن.

 


الإصابه بعدوي ما تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي.

 


بعض الأدوية

 

،

 


مثل المضادات الحيوية و الستيروئيدات.

 


استعمال المواد القاتله للنطاف لتحديد النسل.

 

الإصابه بمرض السكرى غير المنضبط.

 


استعمال المنظفات كحمام الفقاعات او الغسول

 

المهبلي او مزيل العرق المهبلي.

 


غسول المهبل.

 


ارتداء ملابس رطبة او ضيقة.

 


استخدام

 

جهاز داخل الرحم لتحديد النسل كاللولب.

 


مضاعفات التهابات المهبل من المهم معرفة

 

كيفية علاج التهابات المهبل من اجل الحد من مضاعفات هذي الحالة المرضية،

 


وفى الواقع ان

 

التهاب المهبل لا يسبب مضاعفات خطيره بشكل عام،

 


ولكن فبعض الأحيان،

 


قد يسبب

 

التهاب المهبل الجرثومى الى المضاعفات الآتية:[٤] حدوث الولاده قبل الأوان: بالنسبة للنساء

 

الحوامل،

 


يرتبط التهاب المهبل الجرثومى بحدوث الولاده المبكرة،

 


وبأن الأطفال ربما يولدون بوزن

 

منخفض بالنسبة لأقرانهم.

 


الأمراض المنقوله جنسيا: ممكن ان يزيد التهاب المهبل الجرثومي

 

من احتماليه اصابة النساء بالأمراض المنقوله جنسيا،

 


علي سبيل المثال،

 


فيروس نقص المناعة

 

البشريه او فيروس الهربس البسيط او الكلاميديا او السيلان،

 


وقد تنتقل العدوي الى الشريك

 

عبر الاتصال الجنسي.

 


خطر حدوث العدوي بعد الجراحة: ربما يزيد وجود التهاب المهبل الجرثومي

 

من خطر الإصابه بعدوي ما بعد اجراءات عمليات جراحيه حريمية كاستئصال الرحم او التمدد

 

أو الكشط.

 


مرض التهاب الحوض: و ربما يسبب المرض،

 


اذا لم يتم اتباع علاج التهابات المهبل،

 

مرض التهاب الحوض،

 


وهو التهاب فالرحم و قناتى فالوب،

 


مما ممكن ان يزيد من خطر الإصابة

 

بالعقم.

 


تشخيص التهابات المهبل يلجا الطبيب الى طرق التشخيص المختلفة لتحديد طريقة

 

علاج التهابات المهبل بشكل دقيق،

 


وفى البداية يقوم بإجراء الفحص البدنى و السؤال عن التاريخ

 

الطبي،

 


وخاصة فيما يتعلق بأى عدوي سابقة تنتقل بالاتصال الجنسي،

 


ويمكن للطبيب اجراء

 

فحص الحوض و داخل المهبل لمعرفه شكل الالتهابات و الإفرازات الزائدة،

 


وفى بعض الأحيان يتم

 

أخذ عينه من هذي الإفرازات بغرض تحديد اسباب الالتهاب،

 


كما و ممكن تشخيص اسباب التهاب

 

المهبل عن طريق التحقق من شكل السائل المهبلي،

 


ومستويات الرقم الهيدروجينى المهبلي

 

ووجود الأمينات المتطايره أى الغاز الذي يسبب رائحه كريهة-،

 


وايضا الكشف المجهرى لخلايا

 

معينة،

 


وبعد معرفه التشخيص يتم معرفه كيفية علاج التهابات المهبل الصحيحة.[٣] كيفية علاج

 

التهابات المهبل تعتمد كيفية علاج التهابات المهبل على الأسباب التي ادت الى ذلك الالتهاب،

 

فبعد ان يقوم الطبيب بتشخيص نوع الالتهاب او العدوي المصابه فيها الأنثى،

 


يستطيع تحديد طريقة

 

علاج التهابات المهبل المثلى،

 


وسيتم تفصيل طرق العلاج اعتمادا على نوع العدوي الموجودة:[

 

٨] التهاب المهبل الجرثومي: اذا كانت الأنثي تشكو من التهاب المهبل الجرثومى او البكتيري،

 

فقد يصف الطبيب دواء الميترونيدازول،

 


علي شكل اقراص،

 


يتم تناولها عن طريق الفم او على

 

شكل هلام ميترونيدازول،

 


كما ممكن ان يصف الطبيب كريم الكليندامايسين الذي يتم تطبيقه

 

موضعيا على منطقة المهبل للقضاء على الجراثيم المسببة.

 


التهاب المهبل الفطري: ان طريقة

 

علاج التهابات المهبل الفطريه او عدوي الخميرة،

 


تتم باستعمال كريم مضاد للفطريات و الذي

 

يمكن الحصول عليه بدون و صفه طبية،

 


مثل ميصبحازول او كلوتريمازول او بوتوكونازول،

 


وايضا قد

 

تتضمن كيفية علاج التهابات المهبل الفطريه تناول مضادات الفطريات الفمويه و التي تحتاج لوصفة

 

طبيه للحصول عليها،

 


مثل الفلوكونازول.

 


داء المشعرات: اما كيفية علاج التهابات المهبل من

 

هذا النوع،

 


فتكون عن طريق وصف الطبيب لأقراص ميترونيدازول او تينيدازول،

 


للقضاء على الطفيليات

 

المسببه لهذه الحالة الالتهابية.

 


علاجات منزليه لالتهابات المهبل بالإضافه الى كيفية علاج التهابات

 

المهبل من المهم الحديث عن التدابير و العلاجات البيتيه لهذه الالتهابات اي التي ممكن تطبيقها

 

فى البيت من غير الرجوع للطبيب،

 


ففى حالة التهاب الجرثومى و داء المشعرات،

 


من الضروري

 

اتباع تعليمات الطبيب المختص و أخذ العلاج الذي يحتاج الى و صفه طبية،

 


اما فحالة عدوى

 

الخميرة،

 


فإلي جانب كيفية علاج التهابات المهبل الدوائية،

 


يمكن اتباع خطوات العلاجات البيتية

 

الآتيه ايضا:[٨] ممكن استعمال دواء بدون و صفه طبيه على و جة التحديد لعلاج التهاب المهبل

 

الفطرى او عدوي الخميرة،

 


وتشمل الخيارات استعمال التحاميل المهبليه لبعض ايام،

 


او استخدام

 

الكريم المهبلي،

 


وتختلف المادة الفعاله اعتمادا على المنتج.

 


تأتى بعض المنتجات كذلك مع كريم

 

للتطبيق الخارجى على الشفرين و فتحه المهبل،

 


ويجب اتباع ارشادات العبوه و استكمال كامل ف

 

تره العلاج،

 


حتي لو كانت المرأه تشعر بتحسن على الفور.

 


يمكن تطبيق كمادات باردة،

 


مثل

 

منشفة،

 


علي المنطقة الشفويه او الخارجية للمهبل لتخفيف الانزعاج حتي يعطى الدواء المضاد

 

للفطريات مفعولة فعلاج التهاب المهبل الفطري.

 


الوقايه من التهابات المهبل تكمن اروع طريقة

 

علاج التهابات المهبل فالوقايه من حدوث ذلك الالتهاب،

 


وفى الواقع ربما تمنع اتباع خطوات

 

وأساليب النظافه الجيده بعض نوعيات التهابات المهبل من الحدوث مجددا،

 


كما و ربما تخفف من بعض

 

الأعراض،

 


وفيما يأتى بعض طرق الوقايه من التهابات المهبل بأنواعة المختلفة:[٥] اجتناب استعمال

 

الحمامات و أحواض الاستحمام الساخنه و منتجعات التدليك المائي.

 


تجنب المهيجات مسببات

 

الحساسية،

 


بما فذلك استعمال سدادات قطنيه معطره و غسل المهبل بصابون معطر.

 


يجب

 

أن يغسل الصابون من المنطقة التناسليه الخارجية بعد الاستحمام بشكل جيد،

 


ويجب تجفيف

 

المنطقة جيدا لمنع حدوث اي تهيج.

 


من المهم عدم استعمال الصابون القاسي للمنطقة التناسلية

 

،

 


مثل مزيل العرق او المضاد للبكتيريا،

 


وحتي حمام الفقاعات.

 


من المهم تثقيف الفتيات بضرورة

 

المسح من الأمام الى الخلف بعد استعمال المرحاض،

 


مما يمنع انتشار البكتيريا من البراز الى

 

منطقة المهبل.

 


تجنب غسولات المهبل،

 


اذ لا تحتاج منطقة المهبل تطهيرا غير الاستحمام العادي

 

،

 


فإن الغسل المتكرر يعطل الكائنات الحيه و الجراثيم الطبيعية الموجوده فالمهبل،

 


مما يمكن

 

أن يزيد بالفعل من خطر الإصابه بالتهابات المهبل،

 


كما ان غسول المهبل لا يمكنة علاج العدوى

 

المهبلية،

 


اى انه لا ممكن تصنيفة ضمن طرق او طريق علاج التهابات المهبل كما هو متعارف

 

بشكل خاطئ.

 


من المهم استعمال الواقى الذكرى المطاطي،

 


فقد تساعد الواقيات الذكرية

 

بما بها التي يستعملها الذكور او الإناث على الوقايه من الإصابه بالعدوي المنتشره عن طريق

 

الاتصال الجنسي.

 


من الضروري ارتداء الملابس الداخلية القطنية،

 


مما يمنع الرطوبه التي تكثر من

 

نمو و انتشار العدوي الفطريه المهبلية.

 

علاج التهاب المهبل بالثوم الحقائق و الخرافات

هل تعالج التهابات المهبل بالثوم


347 views

علاج التهاب المهبل بالثوم الحقائق والخرافات , هل تعالج التهابات المهبل بالثوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.