شعر الخنساء لاخيها صخر , اجمل قصائد الخنساء كرسي ترثي اخاها

الخنساء هي من افضل الشعراء قديما الذين لهم قصائد مختلفة و من اروع قصائدها كانت ترسي بها اخاها صخر

 

 

تعتبر الخنساء شاعره العرب بامتياز،

 


لقد استطاعت ان تخلد اسمها بالشعر،

 

خاصة شعر الرثاء،

 


وهو شعر انساني خالص،

 


فقد كانت ترثي اخاها “صخر”

 

فخلدتة كذلك فالقصيدة.أعيني جودا و لا تجمدا/ الا تبكيان لصخر الندى

 

ألا تبكيان الجرىء الجميل/ الا تبكيان الفتي السيدا و الخنساء اسمها تماضر

 

بنت عمرو السهمى،

 


ولدت سنه 575 للميلاد،

 


ولقبت بالخنساء لارتفاع ارنبتى

 

أنفها،

 


ويكشف شعرها عن قوه شخصيتها،

 


وقد تزوجت من ابن عمها رواحه بن

 

عبد العزيز السلمي،

 


لكنها لم تدم طويلا معه،

 


لأنة كان مقامرا،

 


وأنجبت منه و لدا،

 

وتزوجت بعدين من ابن عمها مرداس بن ابي عامر السلمي،

 


وأنجبت ٤ اولاد،

 

وتعتبر الخنساء من الشعراء المخضرمين و قيل انها توفيت سنه 664 ميلادية.

 

طويل النجاد رفيع العماد/ ساد عشيرتة امردا اذا القوم مدوا بأيديهم/ الى المجد مد الية يدا

 

كلما قرأت شعر الخنساء رأيت فابياتها نوعا من الإحساس بالذنب يتجاور مع

 

إحساسها بالفقد،

 


ويرجح هذا القول بإن “الخنساء” هي التي دفعت “صخر” للخروج

 

للثأر لأخية “معاوية” و بالفعل استطاع “صخر” ان يثأر لأخيه،

 


ولكنة اصيب اصابة ظل

 

يشكو منها عاما كاملا حتي ما ت،

 


فبكتة الخنساء حتي خسرت بصرها.

 

فنال الذي فوق ايديهم/ من المجد بعدها مضي مسعدا يكلفة القوم ما عالهم/ و إن كان اصغرهم مولدا

 

شعر الخنساء لاخيها صخر

اشعار الخنساء لاخيها صخر











  • قصيدة الخنساء لأخيها صخر

119 views

شعر الخنساء لاخيها صخر , اجمل قصائد الخنساء كرسي ترثي اخاها